Skip to main content

التكوين المهني

يعتبر التكوين المهني أحد أهم الخطط المعتمدة لرفع التشغيلية في المناطق التي تشهد نسب بطالة مرتفعة. يرجع ذلك إلى طبيعة برامجه التي تتميز بقصر المدة التعليمية بالإضافة إلى كثافة الجانب التطبيقي فيها مما يمكن الطالب من اكتساب الخبرات النظرية و العملية اللّازمة في وقت قصير نسبيا مقارنة مع برامج التعليم الأخرى. بالإعتماد على نتائج الدراسة الأساسية التي وقع اعدادها من قبل خبراء في المجال، تمكنت منظمة مهارات للنجاح مع انطلاق عملها من تحديد خصائص سوق العمل بتطاوين و متطلباتها من اليد العاملة ، مما مكّنها من وضع برنامج للتكوين المهني يلبي احتياجات سوق العمل من اليد العاملة المختصة في مختلف المجالات. تم في هذا المجال تنظيم دورات للتكوين المهني في عديد الإختصاصات على غرار اللّحام، تركيب الأنابيب، الأدواتية، الجبس و القيادة الدفاعية لفائدة 160 شباب من العاطلين عن العمل بتطاوين.

فضلا عن تطعيم اليد العاملة المحلية باختصاصات جديدة، فقد أتاح برنامج مهارات للنجاح لمنتفعيه تكوينا عالي المستوى مدعوما من خريجي هذا بشهادات معترف بها دوليا مما مكن قرابة 70% البرنامج من الإلتحاق بسوق الشغل.

يمثّل قطاع الجبس أحد أهم القطاعات التنموية الواعدة بولاية تطاوين و ذلك باحتياطي محلي يصنف الثالث عالميا.
من بين أبرز التجارب الناجحة للمنتفعين ببرامج التكوين المهني ّ رفيق العلوي الذي شارك في الدورة التكوينية لتكوين مكونين
نظمت مهارات للنجاح دورة تكوينية في اختصاص الأدواتيّة وفق أرقى المعايير الدولية و أحدث التكنولوجيات.
تم تصميم برامج التكوين في مجالي اللحام وتركيب األنابيب لتلبية آحتياجات سوق الشغل في ما يتعلق باليد العاملة ّ المؤهلة.